الأخبار

لا توجد مقايضة بين هدف التضخم والاستقرار المالي!


لاجارد

أثناء الإدلاء بشهادتها أمام لجنة البرلمان الأوروبي للشؤون الاقتصادية والنقدية، صرحت محافظ البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد بالنقاط التالية:

  • من المتوقع أن يظل التضخم مرتفعا للغاية لفترة طويلة جدا.
  • ضغوط الأجور قد تعززت على خلفية أسواق العمل القوية، حيث يستهدف الموظفون استرداد بعض القوة الشرائية التي فقدوها بسبب التضخم المرتفع.
  • أسعار الفائدة الرئيسية للبنك المركزي الأوروبي تظل أداتنا الأساسية لتحديد موقف السياسة النقدية.
  • كان قرار البنك المركزي الأوروبي برفع أسعار الفائدة الرئيسية بمقدار 50 نقطة أساس مدفوعا بدرجة عالية من عدم اليقين الجيوسياسي والبيانات الاقتصادية.
  • ضغوط الأسعار المتراكمة تنتشر ببطء عبر الاقتصاد الأوروبي.
  • لا توجد مفاضلة بين استقرار الأسعار والاستقرار المالي.
  • بالرغم من أن الهدف الأساسي للبنك المركزي يدور حول تحقيق استقرار الأسعار؛ إلا اننا نعلم أن استقرار الأسعار يتماشى مع الاستقرار المالي وكلاهما مهم ويجتمعان معا.
  • كلا العاملين يؤثران الوضع الاقتصادي، ولكن يجب معالجة كل منهما من خلال “أدوات مختلفة”.
  • البنك المركزي الأوروبي لديه كل الأدوات اللازمة لمعالجة توترات الاستقرار المالي.
  • التوترات المالية يمكن أن تضعف الاستهلاك، وفي النهاية فقد تقوم هذه الاضطرابات بالعمل الذي تقوم به -عادة- السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة.

إقرأ أيضا:

عاجل – التغطية الحية لمؤتمر السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Adblock Detected

الرجاء ايقافها لتتمكن من تصفح الموقع