الأخبار

تقييم ستاندرد آند بورز لتصنيف الولايات المتحدة وتوقعاته لاقتصاد البلاد


الولايات المتحدة

في ظل مخاوف الأسواق المتزايدة بشأن مدى مرونة الأسواق المالية الأمريكية، أوضحت وكالة التصنيف العالمية ستاندرد آند بورز نقلا عن وكالة رويترز، نظراتها للوضع المالي في الولايات المتحدة.

وفي البداية، أكدت وكالة التصنيف الائتماني على التصنيفات السيادية الأمريكية وهي “+Aa+ /A-1 ” قبل الكشف عن النظرة المستقبلية المستقرة للأسواق المالية في الولايات المتحدة ، وبهذا الصدد، أفادت ستاندرد آند بورز بالنقاط التالية:

  • تصنيفات الولايات المتحدة مقيدة بأعباء ديون حكومتها المرتفعة، بما يعكس الزيادات السنوية الكبيرة في صافي ديون الحكومة العامة.
  • نرى أن الكونجرس الأمريكي سوف يحل قضية سقف الديون في الوقت المناسب.
  • لا تزال التوقعات مستقرة، مما يعزز التوقعات حيال مرونة اقتصاد الولايات المتحدة.
  • تعكس النظرة المستقبلية المستقرة الضوابط والتوازنات المؤسسية في الولايات المتحدة وسيادة القانون القوية وكذلك التدفق الحر للمعلومات.
  • كان رد فعل البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سريعا وسط المشاكل الأخيرة في بعض قطاعات القطاع المصرفي بالبلاد.
  • من المتوقع أن يحشد البنك الفيدرالي الأمريكي جهوده لخفض التضخم المحلي بجانب معالجة نقاط الضعف في الأسواق المالية.
  • توقع ألا يمرر الكونجرس تشريعا ماليا رئيسيا يهدف إلى الحد من العجز المالي قبل الانتخابات الرئاسية لعام 2024.
  • توقع أن يتجاوز تضخم أسعار المستهلك 4٪ في عام 2023 وأن ينخفض نحو 2٪ خلال العامين المقبلين.
  • المرونة النقدية الاستثنائية هي مفتاح التصنيف السيادي
  • قد يتباطئ نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى أقل من 1٪ في عام 2023، وبنسبة 1.6٪ في السنوات الثلاث المقبلة في المتوسط.
  • من المحتمل أن ينمو اقتصاد الولايات المتحدة بما يقرب من 2٪ خلال العامين أو الثلاثة أعوام المقبلة، بعدما يتباطأ الاقتصاد بعام 2023.

يلين توضح سبب تدخل الفيدرالي الأمريكي في قضية سيليكون فالي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Adblock Detected

الرجاء ايقافها لتتمكن من تصفح الموقع