الأخبار

تراجع حاد لشهية المخاطرة يعصف بأسواق الأسهم مع ختام الأسبوع


شهية المخاطرة

شهدت شهية المخاطرة تراجعا حادا خلال تعاملات آخر أيام الأسبوع يوم الجمعة، وسط مخاوف الركود التي أثارتها البيانات الأمريكية الإيجابية للغاية وخاصة بيانات التضخم الصادرة هذا الأسبوع، والتي أدت لزيادة التوقعات بأن دورة التشديد النقدي قد تستمر لفترة أطول مما كان متوقعا، فضلا عن المخاوف التي أثارها فرض الصين عقوبات شديدة على اثنتين من كبرى شركات التكنولوجيا الحربية بالولايات المتحدة أمس، وفيما يلي التطورات التي شهدتها شهية المخاطرة على أبرز الأصول المتداولة بالأسواق:

أولا: شهية المخاطرة وأسواق الأسهم:

شهدت أسواق الأسهم العالمية تراجعا جماعيا حادا، على خلفية الخسائر الشديدة التي في وول ستريت هذا الأسبوع، وسط تزايد مخاوف الركود العالمية.

وشهدت مؤشرات الأسهم الأوروبية انخفاضات كبيرة، إثر الخسائر الكبيرة التي شهدتها بورصة وول ستريت، حيث زادت مخاوف المستثمرين من احتمالية ركود الاقتصاد وسط التراجعات البطيئة لبيانات التضخم الأخيرة.

وفي نفس الوقت، تراجعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية بشكل حاد خلال تعاملات ما قبل السوق، حيث أدت بيانات التضخم ومبيعات التجزئة والنمو القوي بالولايات المتحدة إلى تزايد التوقعات بأن الفيدرالي الأمريكي قد يمد دورة التشديد النقدي لفترة أطول من المتوقع، وأن يصل كذلك إلى معدلات فائدة أعلى.

الأعلى من المتوقع، ومعاودة ارتفاع التضخم الأساسي إلى زيادة تعزيز توقعات الأسواق بأن الفيدرالي الأمريكي قد يرفع الفائدة بوتيرة قوية.

وعلى الصعيد الأسيوي، أغلقت مؤشرات الأسهم اليابانية على تراجع ، جراء الخسائر الحادة بوول ستريت ، كما تراجعت مؤشرات الأسهم الصينية مع تراجع شهية المخاطرة.

ثانيا: شهية المخاطرة والدولار الأمريكي:

شهد الدولار الأمريكي ارتفاعا قويا بأكثر من نصف نقطة خلال تعاملات اليوم، بعد البيانات الإيجابية للغاية التي صدرت على مدار هذا الأسبوع واستمرت بدعم صعود العملة الخضراء بقوة، ودفعتها إلى أعلى مستوياتها بحوالي شهر ونصف، مع مكاسب أسبوعية تقترب من 1% حتى الآن.

هذا كما دفعت التصريحات المتشددة لأعضاء الفيدرالي الأمريكي، إثر بيانات التضخم الأعلى من المتوقع، إلى تعزيز صعود الدولار مقابل جميع العملات الرئيسية بسوق الفوركس.

ودعت عضو الفيدرالي الأمريكي لوريتا ميستر مساء أمس إلى رفع الفائدة بوتيرة أعلى بالاجتماع المقبل بواقع 50 نقطة أساس للسيطرة على التضخم والتأكد من وضعه على المسار الهبوطي بشكل مستدام، كما أكد عضو الفيدرالي جيمس بولارد على ضرورة استمرار التشديد النقدي بوتيرة أقوى.

ومن ناحية أخرى، صعدت عوائد سندات الخزانة بقوة خلال تعاملات اليوم، حيث ارتفعت بأكثر من 1%، وسجلت عوائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات صعودا بنسبة 1.18% إلى 3.89%، وهو ما زاد من أرباح الدولار.

ثالثا: شهية المخاطرة والذهب:

تكبد الذهب خسائرا فادحة خلال تعاملات اليوم، دفعته إلى أدنى مستوياته منذ أواخر ديسمبر الماضي ، إثر عمليات البيع واسعة النطاق التي تعرض لها المعدن الأصفر لحساب الدولار الأمريكي وسندات الخزانة الأمريكية، حيث أدى الارتفاع الحاد للدولا إلى زيادة تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك المسعرة بالعملة الأمريكية.

رابعا: شهية المخاطرة والنفط:

شهدت أسعار النفط تراجعا حادا بتعاملات اليوم وسط المخاوف من أن المزيد من التشديد قد يتسبب بركود أكبر اقتصاد عالمي وأكبر مستهلك للنفط، كما تكبد النفط المزيد الخسائر إثر الصعود القوي للدولار الذي جعل النفط المسعر بالعملة الخضراء أكثر تكلفة بالنسبة للمستهلكين حاملي العملات الأخرى.

هذا كما دفعت تصريحات وزير الطاقة السعودي مساء أمس النفط نحو الهبوط بشكل كبير، حيث أكد على أن اتفاق الإنتاج لأوبك + سيظل قائما حتى نهاية العام، مشيرا إلى أن هناك درجة عالية من عدم اليقين بشأن احتمال زيادة الطلب الصيني على الخام.

تأثير شهية المخاطرة على العملات والسلع:

شهية المخاطرة و الدولار الأمريكي: صعد مؤشر الدولار – الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام 6 من العملات الرئيسية – بنسبة 0.50% إلى مستوى 104.60 نقطة.

شهية المخاطرة و الذهب: تراجعت أسعار العقود الفورية للذهب بنسبة 0.44% إلى 1,828.29 دولارا للأوقية، كما تراجعت أسعار العقود الآجلة للسبائك بنسبة 0.83% إلى 1,836.50 دولارا للأوقية.

شهية المخاطرة و  النفط: تراجعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 3.01% لتصل إلى 82.72 دولارا للبرميل، كما انخفضت أسعار خام غرب تكساس الأمريكي الوسيط بنحو 3.06% لتصل إلى 76.05 دولارا للبرميل.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Adblock Detected

الرجاء ايقافها لتتمكن من تصفح الموقع