الأخبار

بعد تكبده خسائر فادحة…النفط يبدأ في الانتعاش بتعاملات اليوم!


النفط الصاعد

شهدت أسعار النفط الخام انتعاشا خلال تعاملات اليوم الثلاثاء؛ بعد أن وصلت أسعار النفط إلى أدنى مستوى لها منذ 15 شهر بجلسته السابقة، متأثرا بعدة عوامل أهمها؛ هدوء مخاوف الأسواق بشأن أزمة البنوك الأمريكي، والتي أثارت المخاوف حيال الركود الاقتصادي العالمي والذي قد يسفر عن تراجع في الطلب على النفط الخام.

وأثناء تعاملات اليوم؛ سجلت العقود الفورية لخام برنت ارتفاعا بواقع 1.86% ووصلت إلى 75.09 دولارا للبرميل، بالإضافة لصعود العقود الفورية لخام غرب تكساس الأمريكي بنسبة 2.20% لتستقر قرب مستوى 68.95 دولارا للبرميل.

ووجدت أسعار النفط الخام دعما ملحوظا على هامش تعاملات اليوم؛ في ظل تحسن المعنويات بشأن بدء تعافي الأسواق من أزمة القطاع المصرفي، حيث طمأنت تصريحات وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين الأسواق حيال أزمة انهيار القطاع المصرفي الأمريكي، موضحة بأن تسهيلات التمويل البنكي الجديد من بنك الفيدرالي الأمريكي وإقراض نافذة الخصم تعمل على توفير سيولة للنظام المصرفي، مؤكدة على أن النظام المصرفي الأمريكي آمن وقوي للغاية.

 وكذلك، أكدت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين بأن الإجراءات التي اتخذتها الخزانة والفيدرالي الأمريكي وهيئة التأمين الفيدرالية FDIC بشأن أزمة سيليكون فالي وبنك سيجنيتشر خفضت المخاطر من حدوث المزيد من الإخفاقات بالبنوك المصرفية الأمريكية، وهذه التصريحات عززت معنويات مستثمري سوق النفط الخام وكان لذلك تأثير واضح على مستويات الأسعار.

 يلين تدلي بتصريحات لطمأنة الأسواق حيال انهيار القطاع المصرفي الأمريكي! 

وأيضا، ارتفعت أسعار النفط الخام خلال تعاملات اليوم، وسط اتهام روسيا – وهي من كبار مصدري النفط الخام- لأوكرانيا بمهاجمة محطة النفط بمنطقة بريانسك الروسية، حيث استخدمت القوات المسلحة الأوكرانية طائرة مسيرة لمهاجمة منطقة ضخ النفط نوفوزيبكوف التابعة لشركة ترانسنفت وفقا للاتهامات الروسية، وهو ما أثار مخاوف المستثمرين من نقص إمدادات النفط الخام في السواق، وهو ما ساهم في صعود أسعار النفط الخام.

وبالإضافة إلى ذلك، حظيت اسعار النفط الخام ببعض الدعم جراء عزم ثاني أكبر مستورد من النفط بالعالم الصين، إلى زيادة مخزونها الاستراتيجي من النفط بأول شهرين من عام 2023، ووفقا لحسابات تستند إليها بيانات رسمية، أضافت الصين نحو 270 ألف برميل يوميا من النفط إلى مخزونها الاستراتيجي خلال شهري يناير وفبراير، وهذا بدوره يدعم من ارتفاع أسعار النفط الخام.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Adblock Detected

الرجاء ايقافها لتتمكن من تصفح الموقع