العملات الرقمية

بعد أزمة بنك سيليكون فالي SVB القيمة السوقية لعملة USDT صارت ضعف قيمة عملة USDC



© Reuters. بعد أزمة بنك سيليكون فالي SVB القيمة السوقية لعملة USDT صارت ضعف قيمة عملة USDC

العديد من البيانات و المقاييس الرئيسية تشير إلى أن العملة الرقمية المستقرة تيثر USDT. كانت من أكبر الفائزين و المنتفعين من الفوضى الأخيرة في أسواق و القطاع المصرفي الأمريكي.

حيث ارتفعت القيمة السوقية لعملة التيثر المستقرة USDT إلى ما يقرب من 75 مليار دولار صباح يوم الخميس.، وهو أعلى مستوى لها منذ مايو 2022، حسب بيانات موقع كوين جيكو CoinGecko.

القيمة السوقية لـعملة USDT تبلغ الآن ضعف القيمة السوقية لعملة سيركل المستقرة USDC. وهي ثاني أكبر عملة مستقرة في العالم تصدرها شركة سيركل Circle التي يقع مقرها في بوسطن بالولايات المتحدة.

هاتين العملين المستقرين هما الرائدتين حاليا في السوق من حيث القيمة السوقية لهذه الفئة من العملات الرقمية المشفرة. العملات الرقمية المستقرة صارت سمة رئيسية و تلعب دور أساسي في اقتصاد الأصول الرقمية. و لقد تضخمت قيمتها كثيرا على مدى السنوات العديدة الماضية.

على سبيل المثال، في مارس 2020 كانت القيمة السوقية للعملة الرقمية المستقرة سيركل USDC تبلغ حوالي 564 مليون دولار. اليوم، هذا الرقم هو الآن 37.7 مليار دولار حسب بيانات موقع كوين جيكو CoinGecko.

القيمة السوقية لعملة سيركل تعرضت لضربة كبيرة في الآونة الأخيرة. بعد أزمة انهيار بنك سيليكون فالي الأمريكي. في الأسبوع الماضي، العملة المستقرة ولفترة وجيزة فقدت ارتباطها مع الأمريكي و انخفض سعرها تحت مستوى التعادل المستهدف أي 1 دولار.

مباشرة بعد إعلان إغلاق بنك سيليكون فالي (SVB). أين كانت تحتفظ شركة سيركل بحوالي 3.3 مليار دولار في احتياطاتها النقدية، التي تعد أساس آلية عمل العملة الرقمية المستقرة.

العديد من المستثمرين حاولوا التخلص من عملة سيركل المستقرة USDC و استبدالها بعملات رقمية أخرى. وتظهر البيانات أن الكثير منهم لم يعاودوا شراءها بعد.

العملة الرقمية المستقرة تيثر USDT تفرض هيمنتها على السوق

رغم أن حالة الذعر كانت عابر و لم تدم إلاّ يومين. بعد أن حلّت جميع مشاكل USDC حيث استطاعت الشركة استعادة احتياطاها بعد تدخل السلطات الأمريكية لحماية أموال المودعين في بنك سيليكون فالي SVB. كما أن سعر عملة سيركل رجع إلى مستوى التعادل مع الدولار الأمريكي.

إلا أن الهزات الارتدادية و مخاوف المستثمرين لم تتلاشى بنفس السرعة. و الكثير منهم اتجهوا إلى شراء عملة USDT.

وقد تجلى ذلك من خلال هيمنة USDT على حصة الأسد من حجم سوق العملات الرقمية المشفرة. التي ارتفعت إلى 58.1% ، وهو أعلى مستوى منذ منتصف سبتمبر 2021، حسب بيانات موقع Glassnode.

في المقابل، تراجعت نسبة عملة سيركل USDC إلى حدود 30% تقريبا. بانخفاض كبير من حوالي 38% الصيف الماضي. عندما سعت عملة Circle المستقرة إلى الاستفادة من مشاكل USDT وسط انهيار عملة تيرا .

الرسم البياني نسبة العملات الرقمية المستقرة من القيمة الإجمالية للسوق

في ذلك الوقت، عملة تيثر USDT فقدت هي أيضا ولفترة وجيزة ارتباطها بالدولار الأمريكي. بعد أن سارع المستثمرين إلى استبدال أكثر من 7 مليارات دولار من العملة المستقرة مقابل نقود في غضون 48 ساعة تقريبا.

سبب آخر يدعم هيمنة عملة USDT المتزايدة هو الانخفاض الحاد في عرض عملة بينانس المستقرة BUSD. بعد أن أمرت السلطات الرقابية الأمريكية شركة باكسوس Paxos المصدّرة للعملة المستقرة بالتوقف عن سكّها.

بيانات موقع كوين جيكو تظهر أن القيمة السوقية لعملة بينانس المستقرة BUSD انخفضت من 16 مليار دولار في 13 فبراير إلى 8.3 مليار دولار فقط في وقت كتابة هذا التقرير.

اطلع على المقال الأصلي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Adblock Detected

الرجاء ايقافها لتتمكن من تصفح الموقع