الأخبار

الفيدرالي الأمريكي وكبار البنوك المركزية يناقشون تنسيق إجراءات تعزيز السيولة


الفيدرالي الأمريكي

اجتمع كل من بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي وبنك إنجلترا وبنك اليابان والبنك المركزي الأوروبي والبنك الوطني السويسري وبنك كندا مساء أمس الأحد لمناقشة تنسيق الإجراءات المشتركة لتعزيز توفير السيولة بالقطاع المصرفي، وذلك بعد موجة الهلع التي أثارها تعثر كريدي سويس السويسري، الذي استحوذ عليه نظيره UBS السويسري، بعد أيام فقط من انهيار سيليكون فالي و Signature بالولايات المتحدة واقتراب First Republic من الإفلاس.

وخلال الاجتماع، ناقش الفيدرالي الأمريكي وكبار البنوك المركزية بمجموعة السبع إجراءات منسقة لتعزيز توفير السيولة من خلال ترتيبات مبادلة السيولة الدائمة بالدولار الأمريكي، للحفاظ على توافر السيولة بالشكل الملائم في الأسواق المالية والقطاع المصرفي، للحد من تداعيات التشديد القوي للسياسية النقدية، والحد من احتمالية تكرار سيناريو الانهيار والإفلاس داخل القطاعات المصرفية لتلك الدول التسبب بأزمة عالمية.

وكان أبرز ما تناوله البيان الصادر عن الفيدرالي الأمريكي ما يلي:

  • ستبدأ العمليات اليومية لتعزيز السيوالة يوم الاثنين وستستمر على الأقل حتى نهاية أبريل.
  • لتحسين فعالية خطوط المقايضة في توفير التمويل بالدولار الأمريكي، وافقت كل من البنوك المركزية التي تقدم حاليا عمليات بالدولار الأمريكي مع الفيدرالي الأمريكي على زيادة وتيرة عمليات الاستحقاق لمدة 7 أيام من أسبوع إلى يومين فقط.

وتشير هذه الجهود المشتركة لتعزيز خطوط المقايضة إلى أن مخاوف الاستقرار المالي قد ازدادت بتلك الدول، وهو ما قد يكون إشارة على توجه الفيدرالي الأمريكي والبنوك الأخرى نحو تهدئة سلسلة التشديد النقدي العنيفة التي تم اتخاذها خلال الفترة الأخيرة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Adblock Detected

الرجاء ايقافها لتتمكن من تصفح الموقع