الأخبار

البنوك الأوروبية قوية وتختلف عن نظيراتها الأمريكية


عضو المركزي الأوروبي، فيلروي

في تصريحاته صباح يوم الجمعة، أوضح محافظ بنك فرنسا وصانع السياسة لدى البنك المركزي الأوروبي فرانسوا فيليروي دي جالو أن البنك المركزي الأوروبي قد اتخذ القرار المناسب أمس عندما قرر رفع أسعار الفائدة بواقع 50 نقطة أساس إلى 3.50% من 3.00% سابقا.

كما أشار صانع السياسة إلى أن البنك المركزي الأوروبي قد بعث رسالة ثقة قوية إلى الأسواق المالية باتخاذه لقرار الفائدة أمس، حيث جاء متوافقا مع التصريحات والتوقعات خلال الفترة السابقة حول القرار.

هذا كما أكد فيليروي على التزام البنك المركزي الأوروبي بخفض التضخم نحو هدف 2%، مشيرا إلى أن تحقيق استقرار الأسعار في منطقة اليورو تعد أولى أولويات البنك المركزي الأوروبي.

وبالتطرق إلى أزمة كريدي سويس الأخيرة ومقارنتها مع انهيار بنك سيليكون فالي الأمريكي وإغلاق بنك سيجنتشر ومن قبلهما انهيار سيلفر جيت، أكد فيليروي على أن البنوك الفرنسية وبنوك منطقة اليورو في وضع قوي للغاية من حيث السيولة ومقابلة قواعد المركزي الأوروبي.

وفضلا عن ذلك، فقد أشار فيليوري أيضا إلى أن أوضاع البنوك الأوروبية والفرنسية تختلف كثيرا عن أوضاع نظيراتها في الولايات المتحدة، ولكنه لم يدلي بأية تصريحات أخرى حيال الأزمة الأخيرة بالقطاع المصرفي الأمريكي.

اقرأ أيضا:

عضو المركزي الأوروبي: توقعات التضخم تتطلب المزيد من الارتفاع في الفائدة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Adblock Detected

الرجاء ايقافها لتتمكن من تصفح الموقع