الأخبار

أسعار النفط ترتفع بفعل تعزز مخاوف نقص الإمدادات النفطية!


نفط

ارتفعت أسعار النفط الخام بشكل واضح بمرور تعاملات اليوم الجمعة بسبب تعزز مخاوف الأسواق حيال الإمدادات النفطية الروسية وسط توقعات باحتمالية أن تقلص روسيا مستويات إنتاجها النفطي بشكل كبير بداية من مارس المقبل.

وخلال تعاملات اليوم، ارتفعت العقود الفورية للخام الأمريكي بنسبة 0.78% لتسجل 76.08 دولار للبرميل. وفي الوقت ذاته، ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت بنحو  0.53% لتسجل 82.99 دولار للبرميل.

ولقد ارتفعت أسعار النفط الخام بتعاملات اليوم الجمعة بالتزامن مع تعزز مخاوف الأسواق حيال نقص المعروض النفطي بالأسواق في الفترة المقبلة وبخاصة مع التقارير التي تحدثت عن تقليص روسيا لإنتاجها النفطي، حيث تخطط روسيا إلى خفض صادراتها النفط من موانئها الغربية، وفق ما ذكرته مصادر لرويترز، بما يصل إلى 25% خلال شهر مارس المقبل، لتتجاوز مستويات تخفيض الإنتاج المعلنة سابقا، في محاولة من موسكو لزيادة أسعار منتجاتها من النفط ومشتقاته.

وكانت أسعار النفط قد ارتفعت أيضا بدعم من التفاؤل بالأسواق حيال قوة الطلب العالمي على النفط الخام هذا العام وبخاصة أن قام بنك مورجان ستانلي برفع توقعاته للطلب على النفط، ففي مذكرة نشرها بنك الاستثمار الأمريكي مورجان ستانلي أوضح البنك قد رفع توقعاته لنمو الطلب العالمي على النفط خلال عام 2023 إلى 36%، ويتوقع مورجان ستانلي الآن زيادة استهلاك النفط إلى 1.9 مليون برميل يوميا، مقارنة بتوقعات السابقة البالغة 1.4 مليون برميل يوميا فقط. وأوضح مورجان ستانلي بأن السبب في رفع توقعاته لمعدل الطلب على النفط يأتي على خلفية إعادة فتح الصين وانتعاش قطاع الطيران، والذي عزز الطلب على منتجات النفط الأساسية وخاصة الوقود.

وكذلك، ارتفع النفط الخام بدعم من تصريحات المدير التنفيذي في وكالة الطاقة الدولية، فاتح بيرول، أمس الخميس، والتي حذر فيها من أن حرب الطاقة بين أوروبا و روسيا لم تنته بعد، مشيرا إلى أن أسعار الغاز في جميع أنحاء قارة أوروبا أعلى بسبع أضعاف مما هي عليه في الولايات المتحدة ، في حين أن أسعار الكهرباء في أوروبا أعلى تكلفة بثلاث أضعاف مقارنة بالتكلفة في الصين.

الخزانة الأمريكية: العقوبات أطاحت بواردات روسيا النفطية، وما زال أمامنا

وعلى الجانب الاَخر، لا تزال أسعار النفط تتعرض لضغوط قوية بسبب احتمالية قيام الفيدرالي الأمريكي بتشديد السياسة النقدية خلال اجتماعات البنك المقبلة وبخاصة بعد أن أظهرت بيانات مؤشر أسعار الإنفاق الاستهلاكي الأمريكي ارتفاعا قويا بأعلى من توقعات الأسواق، وهذه البيانات هي المؤشر الأفضل للفيدرالي لقياس التضخم، وبالتالي، عززت هذه التوقعات رفع الفائدة الأمريكية خلال اجتماع مارس المقبل وبنحو 50 نقطة أساس للسيطرة على التضخم المرتفع.

عاجل: مخزونات النفط الأمريكية سلبية هذا الأسبوع وأسوأ من التوقعات!

وفيما يتعلق بمصادر الطاقة الأخرى، انخفضت عقود البنزين خلال تعاملات اليوم، بنسبة 0.54% لتسجل 2.3660 دولار للجالون. بينما، ارتفعت عقود الغاز الطبيعي وسجلت 2.540 دولار لكل مليون وحدة حرارية. وأيضا، ارتفعت عقود زيت التدفئة بنسبة 2.40% وسجلت حوالي 2.7732 دولار.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Adblock Detected

الرجاء ايقافها لتتمكن من تصفح الموقع